صعود السوق السعودي بنهاية جلسة الاثنين بسيولة بلغت 2.75 مليار ريال

صعود السوق السعودي بنهاية جلسة الاثنين بسيولة بلغت 2.75 مليار ريال

Bayanaat.net – أنهى المؤشر العام السعودي تعاملات جلسة يوم الإثنين على ارتفاع هامشي بعد تراجع دام جلستين، وذلك بدعم من قطاع الاتصالات واستقرار قطاع البنوك.

وبنهاية التعاملات سجل المؤشر العام ارتفاعاَ بنسبة 0.05% إلى مستوى 8055.24 نقطة ليربح من خلالها 4.36 نقطة.

وشهدت التداولات اليوم تبايناً بالمقارنة مع جلسة أمس، وارتفعت السيولة في ظل انخفاض لكميات التداول.

وبلغت السيولة نحو 2.75 مليار ريال مقابل 2.16 مليار ريال، فيما بلغت كميات التداول 104.478 مليون سهم مقابل 110.92 مليون سهم.

وتصدر الأسهم الأكثر ارتفاعاً سهم الحكير بنسبة 5.97% وتلاه سهم الزامل للصناعة بنسبة 4.21% إضافة إلى سهم أسواق عبدالله العثيم بنسبة 3.27%

وفي المقابل تصدر التراجعات سهم المصافي بنسبة 2.05%، وتلاه سهم ساب بنسبة 2.0%، كما تراجع سهم هرفي للأغذية بنسبة 1.92%

وكان سهم الراجحي الأنشط تداولا بنحو 374.99 مليون ريال، فيما تصدّر سهم دار الأركان الأنشط في الحجم بنحو 11.26 مليون سهم.

وتصدر الارتفاعات قطاع تجزئة الأغذية بنسبة 2.82%، فيما كان قطاع التأمين الأكثر تراجعاً بنسبة 0.73%

وتراجع قطاع المواد الأساسية بنسبة 0.35%، فيما استقر قطاع البنوك عند مستوياته السابقة.

لكن حسب راي المحللين في موقع بيانات.نت السوق السعودية لايزال يفتقر للمحفزات في الوقت الراهن، مع اقتراب النتائج المالية للشركات واقتراب نهاية الربع الثالث والتي من الممكن أن تكون حافزا للسوق في الفترة القادمة.

وسجل قطاع الاتصالات اليوم ارتفاعا بنحو 1.06% من خلال سهم الاتصالات السعودية بنسبة 1.36%