تحليلات السوقتحليلات العملاتتحليلات دولار - ين

الدولار الأمريكي يتراجع مقابل الين الياباني تحت ضغط جملة من الأرقام الاقتصادية الضعيفة

بيانات.نت ـ بدأ الدولار الأمريكي في التخلي عن مكاسبه مقابل الين الياباني منذ جلسة الأمس الأربعاء، ويتداول في وقت كتابة هذا التقرير عند 108.65 ين ويبدو أنه يتجه لتسجيل خسائر مع نهاية تداولات اليوم الخميس للجلسة الثانية على التوالي.

 

شاهدنا الدولار الأمريكي يتعثر يوم أمس الأربعاء بعد أظهر تقرير مبيعات التجزئة الأمريكية تراجعا للمرة الأولى منذ 7 أشهر.

 

تعكس أرقام مبيعات التجزئة الأخيرة انخفاض إنفاق الاسر على مواد البناء والمشتريات عبر الإنترنت وخاصة السيارات.

 

في حين أن هذه الأرقام ليست دليلًا قاطعًا على تراجع الاستهلاك، إلا أنها تعزز القلق المستمر من أن خفض الإنفاق سيؤدي في النهاية إلى تباطؤ اقتصادي.

 

تأتي هذه الأرقام المقلقة في وقت يعمل فيه المفاوضون الصينيون والأمريكيون حاليًا على صياغة اتفاقية التجارة الجزئية التي تم التوصل عليها في الأسبوع الماضي. ومن المتوقع توقيعها في الشهر المقبل.

 

ولم يستطع الدولار الأمريكي التعافي اليوم الخميس، حيث زادت مخاوف المستثمرين من التباطؤ الاقتصادي بالفعل، بعد تقارير أفادت أن الشكاوي من البطالة قد ارتفعت في الأسبوع الماضي، إلى جانب انخفاض مؤشر فيلادلفيا للصناعات التحويلية في شهر أكتوبر على نحو أسوأ من التوقعات.

 

في حين أن الين الياباني “الملاذ الآمن” مازال يحاول الاستفادة من حالة عدم اليقين المحيطة بمفاوضات البريكست التي بدأت في هذا الأسبوع.

 

من الناحية الفنية، نتوقع أن يكسر زوج USDJPY مستوى الدعم 108.50 ين، وتتأكد السلبية بالإغلاق اليومي أدنى منه وقد نرى هبوطا حتى 107 ين.

نلاحظ من خلال مؤشر ستوكاستيك على الرسم البياني اليومي أن زوج USDJPY قد وصل إلى مرحلة التشبع من الشراء. ونتوقع أن يبقى أقرب إلى الهبوط، وسنتبعد في أفضل الحالات أن تتعدى المكاسب مستوى المقاومة 109.30.

أي صعود هو فرصة بيع طالما لم نشاهد إغلاق يومي فوق 109.30.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق