اليورو مقابل الدولار الأمريكي على موعد مع بيانات اقتصادية من ألمانيا

اليورو مقابل الدولار الأمريكي على موعد مع بيانات اقتصادية من ألمانيا

بيانات.نت ـ تراجع زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي على مدى جلسات الأسبوع الماضي لينهي تداولات يوم الجمعة عند مستوى 1.1014، خاسرا 1.30% على أساس أسبوعي.

 

سيركز المستثمرون في هذا الأسبوع على البيانات الاقتصادية من ألمانيا، حيث سنتابع يوم الثلاثاء صدور تقرير الظروف الاقتصادية الألمانية الحالية لـ ZEW الخاص بشهر نوفمبر، بالإضافة إلى قراءة المعنويات الاقتصادية.

 

يكافح الاقتصاد الألماني منذ بداية هذا العام، وستراقب الأسواق هذه المؤشرات بحثًا عن علامات على ما إذا كان الاقتصاد الأقوى في منطقة اليورو على وشك أن يتحول إلى الركود فعلا.

 

وسننتظر يوم الأربعاء إعلان الرئيس الأمريكي ترامب عما إذا كان سيفرض رسومًا إضافية على السيارات المستوردة من الاتحاد الأوروبي أم لا.

 

قد تكون التعريفات الإضافية المسمار الأخير في نعش قطاع التصنيع (والسيارات) الضعيف بالفعل في منطقة اليورو. وسيكون ذلك أيضًا ضربة قاسية للمستهلكين الأمريكيين. ولكن بعض المحللين يقولون أن ترامب لن يدخل في هذه القضايا في الوقت الحالي، تجنبا للمزيد من التوترات قبل انتخابات 2020.

 

ستصدر يوم الأربعاء أرقام الإنتاج الصناعي لمنطقة اليورو على الساعة 12:00 بتوقيت السعودية. يبحث المحللون عن قراءة بنسبة -0.3% على أساس شهري لشهر سبتمبر.

 

بصفة عامة، نتوقع أن تؤكد الأرقام أن قطاع الصناعات التحويلية بقي في حالة ركود في الربع الثالث.

 

أما بالنسبة للدولار الأمريكي، فيبدو أن بعض قوته تنبع من رسالة الاحتياطي الفيدرالي إلى الأسواق في 31 أكتوبر أنه من غير المرجح أن يتم تخفيض أسعار الفائدة مرة أخرى في اجتماعه القادم في ديسمبر.

 

قد يتعزز الرأي القائل بأن الاقتصاد لا يحتاج إلى مزيد من الدعم من المجلس الاحتياطي الفيدرالي من خلال بيانات هذا الأسبوع، في حالة أظهرت الأرقام نموا أفضل من الأشهر السابقة.

 

من المقرر صدور مؤشر أسعار المستهلكين لشهر أكتوبر يوم الأربعاء. في الشهرين الماضيين، فاجأ مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي الأسواق في الاتجاه الصاعد، لكننا لا نتوقع أن يكون هذا بداية لاتجاه جديد في ضوء توقعات التضخم المنخفضة.

 

من المتوقع أن تأتي قراءة مؤشر أسعار المستهلكين عند 0.2% على أساس شهري عند الإعلان عنه على الساعة 15:30 بتوقيت السعودية يوم الأربعاء.

 

أما يوم الجمعة، فسنتابع تقرير الإعلان عن مبيعات التجزئة لشهر أكتوبر. في الشهرين الماضيين، أصبحت مبيعات التجزئة ضعيفة مما يعكس نموًا في الاستهلاك أقل ولكن لا يزال مقبولا. في ضوء الضعف في قطاع الصناعات التحويلية، سنراقب ما إذا كان بالإمكان أن يواكب الاستهلاك الخاص وتيرة النمو.

تبحث الأسواق عن قراءة بنسبة 0.2% على أساس شهري لشهر أكتوبر عندما يتم الإعلان عنها على الساعة 15:30 بتوقيت السعودية يوم الجمعة.

 

من الناحية الفنية، أنهى زوج EURUSD تعاملات الأسبوع الماضي عند مستوى 1.1014، ويبدو واضحا لنا من خلال الرسم البياني 4 ساعات أن مؤشر ستوكاستيك يتحرك عند منطقة التشبع من البيع، لذلك قد يجد الزوج دعم عند مستوى 1.0980. لكن أي ارتداد من مستوى 1.0980 سيبقى محدودا، وننصح المشترين بالحذر والانتباه من مستوى المقاومة 1.1070.

على المدى المتوسط، نتوقع أن يبقى زوج اليورو / دولار تحت ضغط البيع وسيعود لكسر مستوى 1.0900.